في اطار دور الجامعة في خدمة المجتمع و مع بداية جائحة فيروس كورونا المسبب لمرض COVID_19 التزمت الجامعة الاسمرية الاسلامية بمسؤوليتها المجتمعية كجزء من منظومة الوقاية الكلية بالمدينة، حيث بدأت مُباشرةً بالتجهيز لعدد من الأنشطة والمُلتقيات التوعوية بخطر فيروس كورونا والتي بدأتها بورشة العمل حول فيروس كورونا والتي نظمته الجامعة وبالتعاون مركز مكافحة الامراض والتي احتضنتها كلية الصحة العامةو التمريض يوم الأحد بتاريخ الثالث والعشرون من شهر فبراير لعام 2020م بمدرج الجامعة والذي كان له الأثر الكبير على من حضر من عامة المواطنين والاختصاصيين والنخب داخل وخارج المدينة.

تم تحديد موعد إقامة ورشة العمل الخاص بفيروس كورونا في يوم الاحد الموافق 23-2-2020م وبالتعاون مع مركز مكافحة الامراض. وبحضور نخبه من الاخصائيين بعلم الفيروسات و بمشاركة مدير ادارة مركز مكافحة الامراض
و حضور مداراء ادارة الرصد والتقصي وادارة التطعيمات بالمركز… وتم نقل ورشة العمل حوول فيروس كورنا بواسطة وسائل الإعلام المحلية الخاصة والعامة المرئية والمسموعة منها قناة سلام، وقناة بانوراما ، و علي اثير اذاعة زليتن المحلية، واذاعة زليتن التعليمية، واذاعة نور الايمان. وكانت الدعوة عامة للمواطنين للاستفادة الشاملة، ولمنتسبي الجامعة من اعضاء هيئة تدريس وطلبة الكليات الطبية، وكذلك المختصين من الكوادر الطبية والطبية المساعدة بالمستشفيات والمراكز الصحية بالمدينة،وتلها العديد من الزيارات الميدانية لبعض الثانويات والمدارس لتوعية والتثقيف الصحي و العمل الحمد لله كان جيدا.

و شرعت الجامعة مباشرةً بتشكيل لجنة إدارة الأزمة بالجامعة والتي تفرعت عنها عدد من اللجان ذات الاختصاص كاللجنة العلمية ولجنة التوعية والتثقيف الصحي واللجنة الإعلامية، لتبدأ تلك اللجان أعمالها بالتوازي وبتواصل مستمر كلٌّ حسب مجاله واختصاصه وميدان العمل الخاص به والمهام الموكلة إليه كالبرامج التوعوية المرئية والمسموعة التي توضح ماهية ومخاطر الفيروس والوقاية منه وتقديم المقترحات العلمية مثل الاستشارات العلنية لبلدية زليتن في مجابهةوجائحة فيروس كورنا.

و نظمت كلية الصحة العامة و التمريض العديد من الأنشطة بالخصوص و ورش العمل للكوادر الطبية وطلبة الكليات الطبية بالجامعة على مدار الأسابيع الماضية بكل كوادرها وأعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلاب بها، كما استقبل مقر الكلية العديد من الأحداث المهمة حول جائحة كورونا كنوع من التعاون المُثمر مع المؤسسات العامة والخاصة في ورش العمل والتدريب المستمر الي اليوم للكوادر الطبية و الطبية المساعدة وطلبة الكليات الطبية بالجامعة، ليكونو فريق طبي مساند للاطقم الطبيقة بقسم العزل #بمركز_زليتن_الطبي. ZMC .

كما تم ايضا تعقيم العديد من المقار الخاصة بعدد من المؤسسات بالجامعة و بعض المؤسسات الحكومية بالبلدية لمدة تجاوزت الأسبوع وبشكل مستمر.
.
نسأل الله السلام للجميع. 🤲🏻
.
نرفق لكم صور لبعض الأنشطة منذ انطلاقة الجامعة في دورها للتصدي لجائحة كورونا.
🖋 د. محمد اسماعيل ابوصلاح.
عضو هيئة تدريس بكلية الصحة العامة والتمريض.
وعضو اللجنة الاستشارية لمجابهة فيروس كورنا ببلدية زليتن.