تنعي الجامعة الأسمرية الإسلامية فقيدها وفقيد أسرته ومدينته البروفيسور فتحي_عمر_أبوبريق إثر حادث أليم أصابه بالأمس توفي على إثره تاركا سيرة عطرة وعمرا من العطاء والتعليم والبذل مع طلابه وفي كليته وبين زملائه دون كلل وملل ضاربا مثلا عظيما في الجد والعمل والإخلاص..
.. تقبل الله زميلنا وفقيدنا برحمته ومغفرته ورضوانه.. وانا لله وإنا إليه راجعون.